الكلاميديا: المرض الصامت

0
407

كتبت: الدكتورة علا أبو لبن، اختصاصية نسائية وتوليد

ض

بالرغم من كونها عدوى بكتيرية شائعة إلا أن للكلاميديا آثارًا خطيرة على الصحة. تعد الشابات الناشطات جنسيًا الأكثر عرضة للاصابة بها لكن الكثير منهن لا يعلمن بذلك.

ص

ما هي الكلاميديا وكيف يتم الإصابة بها؟

الكلاميديا هي أحد أكثر الأمراض المنقولة جنسيًا، تسببها بكتيريا تنتقل من شخص لآخر من خلال الإتصال الجنسي إما عن طريق المهبل أو الفم أو الشرج. يمكن للعدوى أن تصيب مناطق مختلفة في الجسم مثل الفم والأعضاء التناسلية ومجرى البول والمستقيم. احدى أكثر المناطق التي تصيبها العدوى عند النساء هو عنق الرحم.

ما هي العوامل التي تساهم في الإصابة بالكلاميديا؟

 ممارسة العلاقة الجنسية قبل عمر 25 سنة

تعدد الشركاء الجنسيين

الزواج من أشخاص يمارسون العلاقة الجنسية مع العديد من الأشخاص

اصاب ةمسبقة بأمراض منقولة جنسيًا

عدم الإلتزام باستخدام العازل الذكري

ما هي أعراض الكلاميديا؟

في العادة، لا تسبب عدوى الكلاميديا ظهور أي أعراض، ولكن عند حدوث الأعراض، فعادةً تبدأ بالظهور بعد مرور بضعة أيام إلى أسابيع من التعرض للإصابة بالكلاميديا. غالبًا تكون العلامات والأعراض خفيفة وعابرة عند ظهورها ويخطئ البعض باعتبارها إلتهابًا في المجاري البولية أو التهاب في المهبل.

تشمل الأعراض الشائعة عند النساء التالي:

إفرازات صفراء اللون من المهبل أو مجرى البول

الشعور بالألم عند التبول

حدوث نزيف بين فترات العادة الشهرية وبعد العلاقة الجنسية

إفرازات ونزيف وألم بالمستقيم

شعور بالألم أثناء الجماع

ألم في أسفل البطن

كيف يتم تشخيص الإصابة بالكلاميديا؟

يشمل تشخيص الإصابة بالكلاميديا أخذ عينة من البول أو مسحة من المهبل والفم والحلق والمستقيم أو المنطقة المحيطة بعنق الرحم. يمكن أخذ المسحة في عيادة اختصاصيي النسائية والتوليد أو غيرهم من اختصاصيي الرعاية الصحية أو حتى في المنزل. يفضل خضوع جميع الشابات الناشطات جنسيًا لفحوصات سنوية، خصوصًا اللواتي يصغرن عن عمر 25 عامًا والنساء اللواتي يبلغن عمر 25 فأكثر، حيث أنهن أكثر عرضة للاصابة بالعدوى.

كيف يتم علاج الكلاميديا؟

تعالج عدوى الكلاميديا عن طريق المضادات الحيوية. يجب إخبار وفحص أزواج الأشخاص المصابين وعلاجهم. ينصح بتجنب ممارسة العلاقة الجنسية خلال فترة العلاج؛ إذ يمكن للعدوى أن تنتقل خلالها. يتم إعادة الفحص بعد مرور ثلاث أشهر من انهاء العلاج.

ما المضاعفات التي يمكن أن تسببها عدوى الكلاميديا؟

قد تساهم الكلاميديا في حالات مثل:

الاصابة بأمراض منقولة جنسيا أخرى مثل مرض السيلان وفيروس نقص المناعة المكتسبة (HIV)

مرض التهاب الحوض وهو عدوى تصيب الأعضاء التناسلية الأنثوية (الرحم أو قناتي فالوب أو المبيضين). قد يكون الالتهاب شديدًا ويتطلب دخول المستشفى. يمكن للعدوى أن تحدث الضرر للأعضاء التناسلية وتسبب ألم مزمن في منطقة الحوض وصعوبة في الحمل

عدوى عند الأطفال الحديثي الولادة إذ يمكن للكلاميديا أن تنتقل من خلال قناة الولادة إلى الأطفال خلال عملية الولادة مما يحدث التهابات بالعين أو التهاب رئوي

التهاب المفاصل التفاعلي أو ما يعرف بمتلازمةرايتر، وهو مرض يؤثر على المفاصل ومجرى البول والعيون 

اترك رد

الرجاء ادخل تعليقك
الرجاء ادخل اسمك هنا